فيديو صادم: شابة مسلمة تتعرض للشتائم والبصاق في فيينا.

ناشطون: حالة الاستقطاب سببها السياسات العدائية لحزب الحرية اليميني الشعبوي

هاو جيرمان – متابعات.

تعرضت فتاة مسلمة إلى شتائم عنصرية قاسية من قبل سيدة تتكلم الألمانية بطلاقة.

ووثقت الفتاة المولودة في فيينا الحادثة العنصرية بمقطع فيديو, ونشرته الناشطة أسماء عياد على صفحتها على الفيسبوك.

ووجهت السيدة المسنّة أشد الشتائم إلى الفتاة المسلمة, التي تعمل في مجال التصميم, قرب محطة لقطارات الشوارع, أثناء توجه الشابة إلى النادي الرياضي.

وردت الفتاة على الشتائم بأنّها مولودة في النمسا, وأنّ لها الحق في العيش على بلدها, فيما اشتدت اللهجة العنصرية للسيدة العنصرية, لتصف الفتاة بالـ “العاهرة و الكلبة”, قبل أن تبصق عليها.

وأكملت السيدة: “سيقوم حزب FPÖ بإخراجكم جميعاً” في إشارة إلى السياسات العنصرية والمتشددة التي يتبناها حزب الحرية اليميني الشعبوي في النمسا, والتي تلقي بظلالها على حياة اللاجئين والمسلمين بشكل خاص.

 

المصدر: فيسبوك, النمسا نت.

الوسوم