قيادي بحزب الحريّة يصعّد ضد شوكولاته توبليرون لوضعها شعار حلال على منتجاتها.

قال قيادي يمنيني نمساوي, ينتمي لحزب الحرية, على صفحته على الفيسبوك: "هذا ما حذرنا منه مراراً, عليكم إيقاف هذه الأسلمة الزاحفة".

هاو جيرمان- متابعات.

وضعت شوكولاته توبليرون ذات شريط المثلثات الشهيرة شهادة “حلال” على منتجاتها. التعديل الذي جرى في نيسان/ أبريل الماضي بات معروفاً على نطاق واسع ويثير اليوم تفاعلا على الانترنت.

وقالت متحدثة باسم الشركة “المصنع وكل منتجاته منحوا شهادة تطابق منتجاتهم ومكوناتها مع مقاييس الحلال، وهذا لا يعني بالضرورة تغيير مسار عملية الانتاج، بل إن النسخة الأصلية من المنتج ما زالت هي المعمول بها”.

مجلة شتيرن الألمانية غردت تقول” خصصت توبليرون منتجا حلالاً للمسلمين”، وهو أمر أثار مزيدا من الجدل.

وقال هارالد فيليمسكي, وهو قيادي يمنيني نمساوي ينتمي لحزب الحرية FPÖ, على صفحته على الفيسبوك: “هذا ما حذرنا منه مراراً, عليكم إيقاف هذه الأسلمة الزاحفة” , حيث يستخدم حزب الحرية الأسلمة في أغلب خطاباته الشعبوية.

وكانت صحيفة فيلت الألمانية واسعة الانتشار قد غردت على تويتر :”أسلمة توبليرون”.

وتواجه الشركة مخاطراً وردت بشكل عابر في تقرير المجلة هي أنّ الشركات التي تعرض شهادة “حلال” علناً على منتجاتها معرضة لمقاطعة الجمهور في سويسرا.

ويبدو أن Toblerone متخوفة من رد فعل المستهلكين السويسريين ومن التوجه الذي يدعو لمقاطعة كل منتجات الحلال في سويسرا، لذا لم تعلن بشكل واضح عن شهادة “حلال” على علبتها.

 

المصدر: دويتشه فيلله عربية, Oe24

الوسوم